مدير عام الإقراض الزراعي يطلع على عمل المؤسسة في العقبة

اكد مدير عام مؤسسة الاقراض الزراعي المهندس توفيق الحباشنة على الدور المحوري الذي تقوم به المؤسسة في دعم المزارع وتحسين ورفع المستوى المعيشي له من خلال توفيرها لراس المال اللازم باعتباره المحرك الرئيس للتنمية الزراعية عبر القروض الميسرة التي تقدمها المؤسسة .العقبة فساد

 وقال الحباشنة في العقبة امس السبت اثناء جولة تفقدية قام بها للاطلاع على واقع عمل مكتب العقبة وبعض المشروعات التي تم تنفيذها بدعم من المؤسسة في محافظة العقبة ” ان مجموع ما قدمته المؤسسة من قروض وتسهيلات مالية للمزارعين في مختلف انحاء المملكة تجاوز مبلغ نصف مليار دينار وشمل حوالي ربع مليون مزارع في مشاريع زراعية صغيرة الحجم في مجالات استصلاح الاراضي وزراعتها بالمحاصيل البستانية ودعم انشاء الابار الارتوازية ومشاريع الدواجن والابقار ” .

 وبين ان البرامج الموجهة للحد من مشكلتي القفر والبطالة التي تنفذها المؤسسة من خلال برامجها الاقراضية والتي تستهدف الاسر الريفية والفئات المتعطلة عن العمل اثبتت نجاحها حيث بلغ اجمالي القروض المتراكمة الممولة من المؤسسة حوالي 63 مليون دينار استفاد منها ما يقارب 20 الف مزارع مقترض .

 وكشف عن موافقة مجلس ادارة المؤسسة أخيرا على الاستمرار بهذه البرامج لمدة خمس سنوات قادمة وتخصيص مبلغ خمسة ملايين دينار سنويا بواقع 25 مليون دينار للسنوات الخمس بدءا من السنة الحالية 2013 وحتى العام 2017 لتمكين المؤسسة من تلبية الطلبات المتزايدة على مثل هذا النوع من الاقراض .

 وحول النشاط الاقراضي للمؤسسة خلال العام الماضي 2012 بين المهندس الحباشنة ان اجمالي القروض الممولة للمزارعين من المؤسسة بلغ حوالي 26 مليون دينار استفاد منها حوالي 500 مزارع مقترض وبلغت نسبة عدد المقترضين من اصحاب الحيازات الزراعية التي لا تتجاوز مساحتها 30 دونما حوالي 85 بالمئة من اجمالي عدد المقترضين فيما بلغت نسبة عدد المقترضين الحاصلين على قروض اقل من عشرة الاف دينار حوالي 90 بالمئة من عدد المزارعين المقترضين .

 وحول الخطة الاقراضية للمؤسسة خلال الاعوام الخمسة 2013-2017 بين الحباشنة انها جاءت منسجمة مع الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية لذات الفترة حيث خصصت المؤسسة مبلغ 169 مليون دينار لغايات اقراضها في مجالات تحسين الوضع الاقتصادي للمزارعين ولتطوير حيازاتهم الزراعية وبناء الوسائل الممكنة لمشاريعهم الانتاجية الزراعية .

 واشار الى ان مجموع ما تم منحه للمزارعين من قروض في العقبة خلال العام الماضي 2012 بلغ حوالي نصف مليون دينار ، داعيا جميع مزارعي العقبة في المدينة وفي بواديها الى مراجعة مركز الفرع للحصول على القروض الزراعية المّمكنة حيث ان خطة الفرع للعام الحالي تستهدف رفع المبلغ الى مليون دينار واكثر تلبية لاحتياجات المزارعين في المجالات كافة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *